top of page

تنمية أسماك عُمان تستعد للمشاركة في المنتدى العالمي لمصائد الأسماك ومعرض المأكولات البحرية في روسيا




تنمية أسماك عُمان تستعد للمشاركة في المنتدى العالمي لمصائد الأسماك ومعرض المأكولات البحرية في روسيا ٢٠٢٣



أعلنت مجموعة تنمية أسماك عُمان عن استعدادها للمشاركة في النسخة السادسة من المنتدى العالمي لمصائد الأسماك ومعرض المأكولات البحرية الذي سيقام من ٢٧ وحتى ٢٩ سبتمبر ٢٠٢٣م في سانت بطرسبرغ، في جمهورية روسيا الاتحادية، ترجمةً لالتزامها بالنمو المستدام، والتوسع في الأسواق العالمية.



ومن المتوقع أن يشهد المعرض مشاركة أكثر من ٤٠٠ شركة من ٣٤ منطقة روسية ١٤ دولة، في معرض بمساحة تزيد عن ٢٦ ألف متر مربع. كما سيجمع الحدث العديد من قادة القطاع والتجار وتجار التجزئة، بمشاركة ١٣٩ متحدثًا في المجال.



من جانبه، صرّح بدر بن سعيد الناعبي، مدير المجموعة لتطوير الأعمال: "تسلط مشاركة تنمية أسماك عُمان – باعتبارها مؤسسة فاعلة في قطاع الاستزراع السمكي التجاري والثروة السمكية في سلطنة عُمان - الضوء على مكانة السلطنة كإحدى أكثر الدول إنتاجًا للأسماك في منطقة دول مجلس التعاون الخليجي، إضافةً إلى دورها كمصدّر صافٍ للأسماك ومنتجاتها. وتعزيزًا لهذا الدور، تتجه سلطنة عُمان نحو توسيع صادراتها من المأكولات البحرية والوصول إلى أسواق جديدة، من خلال توفير متطلبات السوق، وتبنّي أفضل الممارسات، مع التركيز على سلامة الغذاء، والاستدامة، والحفاظ على نهج صديق للبيئة. كما تقدّم سلطنة عُمان حوافز تجارية جذابة، وتضمن بيئة أعمال تتسم بالوضوح والشفافية، إضافة للتحسين المستمر في البنية التحتية لأنشطة الصيد والقوانين والتشريعات المتعلقة بسلسلة القيمة".



وتعليقًا على المشاركة في الحدث، قال: "تأتي مشاركتنا في المنتدى العالمي لمصائد الأسماك ومعرض المأكولات البحرية روسيا في فترة مفصلية، فهناك نمو ملحوظ في اهتمام التجار الروسيين بتنوع المنتجات التي تقدمها الشركات التابعة للمجموعة. ويقدّم هذا الحدث فرصة للتفاعل مع هؤلاء التجار، إلى جانب ترسيخ سمعة المجموعة في الأسواق الروسية والعالمية. ونهدف من خلال هذه المشاركة إلى تعزيز التعاون المتبادل، وعقد الصفقات، وجذب الاستثمارات في مجال الاستزراع السمكي التجاري والثروة السمكية. ونظرًا لكون هذا القطاع ركيزة أساسية من ركائز الاقتصاد العُماني، فإن هذا الحدث يعكس رؤيتنا الوطنية لتعزيز هذه الصناعة المهمة على الصعيد العالمي".



تعدّ تنمية أسماك عُمان شركة قابضة تختص بالاستثمار والتنمية، في الوقت الذي تؤدي فيه الشركات التابعة لها دورًا فعالًا في العمليات التشغيلية، مما يعكس تركيز المجموعة على التنمية والمشاركة في تعزيز القطاع. وتماشيًا مع رؤيتها المستقبلية للفترة من ٢٠٢٣-٢٠٢٦م أحرزت المجموعة تقدمًا في البنية التحتية، وتنويع استثماراتها، كما سعت إلى تحقيق عوائد أفضل. وقد أعلنت مؤخرًا عن إطلاق "أكيلا"، وهي سفينة صيد متطورة تعزز الاستدامة. كما تهدف مجموعة تنمية أسماك عُمان إلى دعم النمو الاقتصادي في سلطنة عُمان من خلال الاستثمار في قطاع الاستزراع السمكي التجاري والثروة السمكية المحلية والدولية. وتتماشى جهود المجموعة مع الأهداف الوطنية الأشمل للتنمية المستدامة والتنويع الاقتصادي، وفقًا لرؤية عمان ٢٠٤٠.

Comentarios


bottom of page