جمعية الصحفيين العمانية والاتحاد الإيطالي للصحفيين يوقعان مذكرة لتعزيز التعاون بينهم


وقعت جمعية الصحفيين العمانية والإتحاد الإيطالي للصحفيين بمقر الإتحاد في العاصمة الإيطالية روما ، على مذكرة تعاون بين الجمعية والإتحاد وذلك في إطار تطوير وتعزيز التعاون بينهما وبما يخدم مصالح البلدين والشعبين الصديقين العماني والإيطالي ويعزز شراكتهما في كافة المجالات خاصة في مجالات الصحافة والإعلام التي تشكل محورا هاما وركيزة لتعزيز هذه الشراكة بين الطرفين.

وقد وقع على المذكرة من قبل الجمعية الدكتور / محمد بن مبارك العريمي رئيس مجلس أدارة الجمعية بينما وقعها عن الإتحاد الإيطالي للصحفيين رفائيل لاروسو رئيس مجلس الإدارة .

ونصت المذكرة على دعم التعاون بين الطرفين في مجالات تفعيل الإتصال في عدد من المجالات اهمها الدفاع عن الصحفيين في ممارسة مهنتهم لضمان حرية الصحافة والتعبير والرأي في كلا البلدين والعمل من أجل الإمتثال للإعلان العالمي لحقوق الإنسان التابع لمنظمة الأمم المتحدة ، وكذلك من أجل ضمان حرية وحقوق الصحفيين في ممارسة المهنة بما يتوافق مع المساواة بين الجنسين،بالإضافة الى تبادل الزيارات بين أعضاء المؤسستين سنوياً لضمان مزيد من التعاون والشراكة وتبادل الخبرات بين الطرفين،وإتاحة الفرصة لكلا الطرفين للمشاركة في الأنشطة المختلفة في مجال العمل النقابي، وإقامة فعاليات مشتركة صحفية وإعلامية في البلدين مثل المعارض والمهرجانات والصالونات المختلفة.


كما اتفق الجانبان كذلك على تسهيل وصول المطبوعات التي تتوافق مع الإجراءات المعمول بها في البلدين والمواد الإعلامية والصحفية إلى الدولتين وتقديم الخدمات الإعلامية التي تخدم الطرفين قدر الإمكان، وحث الجانبين على تفعيل حركة الترجمة من اللغتين العربية والإيطالية بما يساهم في تعريف كل دولة بالآخرى ، والعمل على تنسيق المواقف المشتركة بين الطرفين في كافة الأمور المتعلقة بالعمل النقابي، وكذلك العمل على تسهيل انسياب الأخبار الصحفية بين الطرفين من خلال نوافذ الأخبار في المؤسستين.

حضر توقيع المذكرة سعادة سعيد بن علي اليحمدي القائم بأعمال سفارة سلطنة عمان لدى إيطاليا.

جدير بالذكر بأن الإتحاد الإيطالي للصحفيين تأسس في عام ١٩٠٨ ويضم في عضويته حاليا ٨٠ الف صحفيا منهم ٤٠ الف صحفي يمارسون العمل الصحفي في مختلف وسائل الإعلام والصحافة الإيطالية.