في البحرين... لدى استقبال السادة أول سفيرة منتدبة لدى شبابية الأمم المتحدة الأنصاري



المنامة : محمد النحاس


أكدت سعادة الأستاذة هالة الأنصاري الأمين العام للمجلس الأعلى للمرأة أن الشابات البحرينيات يتحملن بجدارة واقتدار مسؤولية تمثيل وطنهن في المحافل الإقليمية والدولية، معربة عن الفخر والاعتزاز بما يحققنه من إنجازات نوعية في مختلف المجالات، وهو ما يحرص المجلس على دعمه من خلال منظومة البرامج والمبادرات المتكاملة التي يقدمها لتعزيز مسيرة تقدم المرأة البحرينية.

جاء ذلك خلال استقبال سعادتها في مقر المجلس بالرفاع للسيدة لولوة السادة؛ أول سفيرة بحرينية منتدبة لدى "جمعية الشباب" في دورتها الـ 27 المزمع عقدها في أغسطس المقبل بمدينة نيويورك الأمريكية، حيث أشادت الأنصاري باختيار السادة في هذه الشبكة الدولية التي تسعى إلى تمكين الشباب من الجنسين، الذين تتراوح أعمارهم بين 18 و32 عاما من أكثر من 120 دولة ليصبحوا قادة مؤثرين من أجل التنمية المستدامة من خلال "برنامج السفراء The Ambassadors Program " والذي يهدف إلى نشر روح الصداقة وتشجيع العمل الشبابي لدى المشاركين من السفراء الشباب المنتدبين.

بدورها أعربت السيدة لولوة عن جزيل شكرها وتقديرها إزاء الدعم والتشجيع والاهتمام من قبل المجلس الأعلى للمرأة برئاسة صاحبة السمو الملكي الأميرة سبيكة بنت إبراهيم آل خليفة قرينة عاهل البلاد المفدى حفظها الله، مثمنة توجيهات وإرشادات المجلس في هذا الإطار، مع الإشارة إلى حرصها لتمثيل وطنها خير تمثيل في مختلف محطات مسيرتها، بما في ذلك لدى مشاركتها في الدورة الـ 27 لمؤتمر جمعية الشباب الذي يقام في شهر أغسطس المقبل بمقر الأمم المتحدة.

جدير بالذكر أن جمعية الشباب The Youth Assembly تأسست في عام 2004 من قبل مؤسسة سفراء الصداقة (FAF-Friendship Ambassadors Foundation)، وهي منظمة غير ربحية مقرها في الولايات المتحدة ومرتبطة رسمياً بإدارة الاتصالات العالمية التابعة للأمم المتحدة (UN Department of Global Communications) ولها مركز استشاري لدى اليونسكو والمجلس الاقتصادي والاجتماعي بالأمم المتحدة ضمن برنامج السفراء الشباب.