هران تنجح في استضافة البطولة العربية للسباحة بامتياز






اختتمت بنجاح منافسات البطولة العربية للسباحة في نسختها الخامسة التي استضافتها وهران الجزائرية خلال الفترة من 20 -24 يوليو الجاري بمشاركة 220 سباحًا وسباحةً يمثلون 11 دولة.


واعتلت مصر عرش السباحة العربية اثر حصولها على المركز الأول في منافسات السباحة القصيرة (للرجال) وحل المنتخب الجزائري في المركز الثاني والكويت ثالثًا، واحتفظت مصر بالصدارة أيضًا في منافسات السباحة القصيرة(للسيدات) وحل الجزائر ثانيًا والأردن ثالثًا.


أما عن منافسات السباحة الطويلة فتصدرت مصر المنافسات وحل المنتخب الجزائري في المركز الثاني وسلطنة عُمان ثالثاً.


وتندرج البطولة العربية ضمن البرنامج العام للاتحاد العماني للسباحة لعام 2020، إلا أنها تأجلت بسبب جائحة كورونا إلى يوليو الجاري بمشاركة سباحين دوليين وعالميين اثروا المستوى العام للبطولة.


وتنافس السباحين في مختلف المسابقات القصيرة والطويلة 5 كم حيث أقيمت المسابقات في نفس المسبح الذي دارت فيه منافسات دورة العاب البحر الأبيض المتوسط.


شارك في البطولة الجزائر المستضيف ومصر وتونس وسلطنة عمان والأردن وقطر والكويت والسودان وليبيا والمملكة العربية السعودية والعراق بعدد مسابقات بلغ 285 للرجال و96 للسيدات.


ووصف مراقبون البطولة بأنها الأقوى من بين النسخ الأربعة الماضية حيث شارك بها اقوى السباحين العرب المؤهلين للمشاركة في بطولات العالم ودروة الألعاب الأولمبية القادمة في باريس 2026.




من جانبه أشاد رئيس الاتحاد العربي للسباحة طه بن سليمان الكشري بجهود الاتحاد الجزائري ممتدحًا مدينة وهران درة البحر المتوسط التي استضافة الحدث بنجاح.


والتقى رئيس الاتحاد العربي للسباحة طه بن سليمان الكشري بوزير الشباب والرياضة الجزائري وعقدا اجتماعًا ثنائيًا تطرق خلاله لبرامج الاتحاد العربي وانشطته وخطته السنوية.



وتطرق الكشري خلال اجتماعه بوزير الشباب والرياضة الجزائري إلى الخطط المستقبلية والبرامج الزمنية للاتحاد العربي للسباحة وكذا النجاحات والإنجازات السابقة مشيدًا بالمرحلة الماضية للاتحاد حتى انتخب مجلس إدارة جديد في الدار البيضاء في مايو الماضي فسعى جاهدًا لوضع جدول أعمال البطولات والمنافسات والأحداث العربية سعيًا لتطوير ورفع مستوى السباحة في الوطن العربي ليتمكن السباحون العرب من المنافسة في البطولات القارية والدولية بنجاح.



وأشاد الكشري بالتجهيزات الكبيرة التي وضعها الاتحاد الجزائري للسباحة ومسؤولو ولاية وهران الجزائرية لإنجاح البطولة العربية في نسختها الخامسة والتي شهدت تصاعدا واقبالًا كبيرًا في عدد المشاركين وهو ما يؤكد على الاهتمام العربي الواسع برياضة السباحة.



وكشف الكشري خلال مؤتمر صحفي موسع بالجزائر عن البطولات العربية المرتقبة للمراحل السنية والتي ستقام بالعاصمة المصرية القاهرة في شهر سبتمبر القادم وتوقع مشاركة أكثر من (١٥ دولة) عربية ولأول مره ليتنافس أكثر من (٢٠٠) سباح ولاعب في منافسات السباحة القصيرة وكرة الماء والغطس.


وأشار الكشري إلى الاستعدادات والتنسيق المتواصلين بين الاتحادين العربي والمصري لتقديم نسخة نموذجية لبطولات السباحة القادمة.



وفي سياق متصل كرّم الاتحاد العربي للسباحة محمد الساحلي عضو اللجنة الفنية المنظمة للبطولة العربية الخامسة ، كما منح رئيس الاتحاد العربي في اليوم الأخير للمسابقة هدية تذكارية للأمين العام لولاية وهران قبل أن يتوج ابطال العرب الفائزين بالميداليات الملونة والكؤوس .