الإيسيسكو تشارك في حفل الافتتاح الرسمي لاحتفالية بيساوعاصمة الثقافة الإسلامية عن المنطقة الإفريقية ل


تشارك المنظمة الإسلامية للتربية والعلوم والثقافة -إيسيسكو- في حفل افتتاح احتفالية بيساوعاصمة الثقافة الإسلامية عن المنطقة الإفريقية، لعام 2019، الذي سينظم يوم 23 أبريل الجاري في مدينة بيساو في جمهورية غينيا بيساو، تحت الرعاية السامية لرئيس جمهورية غينيا بيساو، وبحضور الوزير الأول وعدد من أعضاء الحكومة الغينية، وعدد من الشخصيات الوطنية والإقليمية والدولية، في مجال الثقافة والمحافظة على التراث، والفنون والآداب، إضافة إلى ممثلي عدد من المنظمات الدولية والعاملين في المجتمع المدني من العالم العربي والإسلامي والإفريقي.

وتشرف على تنظيم الحفل وزارة التربية والتعليم العالي والسباب والثقافة والرياضة، في حكومة جمهورية غينيا بيساو بالتنسيق مع الإيسيسكو. ويهدف إلى نشر الثقافة الإسلامية وتجديد مضامينها وإنعاش رسالتها، وتخليد الأمجاد الثقافية والحضارية لمدينة بيساو، نظرا لما قدمته عبر الزمن في خدمة الثقافة والآداب والفنون والعلوم والمعارف الإسلامية، وتقديم الصورة الحقيقية لمدينة بيساو عاصمة التعايش إلى العالم من خلال إبراز المضامين الثقافية والقيم الإنسانية لها.

وسيتم في هذه المناسبة تسليم الوزير الأول الغيني، درع الاحتفالية الذي أهداه المدير العام للإيسيسكو لفخامة الرئيس الغيني السيد جوزي ماريو فاز.

ويمثل الإيسيسكو في الحفل السيد نجيب الغياتي، مدير الثقافة، الذي سيلقي بالنيابة كلمة المدير العام للإيسيسكو الدكتور عبد العزيز بن عثمان التويجري.

يذكر أن برنامج عواصم الثقافة الإسلامية الذي تشرف الإيسيسكو على تنفيذه بالتنسيق والتعاون مع الدول الأعضاء، يهدف إلى تعزيز الوحدة الثقافية للشعوب الإسلامية، وتقوية علاقات التعاون الثقافي الشامل بين الدول الأعضاء في منظمة التعاون الإسلامي، وتعميق المفهوم الشامل للتضامن الإسلامي متعدد المجالات، ويروم تجديدَ عطاء الحضارة الإسلامية، والتعريفَ بتراثها الفكري والعلمي والثقافي والإبداعي.

وقد اعتمد المؤتمر الإسلامي التاسع لوزراء الثقافة) مسقط. نوفمبر 2015 (برنامج عواصم الثقافة الإسلامية في نسخته الجديدة للسنوات (2015-2025)، والذي يضم خمساً وثلاثين عاصمة، موزعة عبر دول العالم الإسلامي. وخلال سنة 2019 يتم الاحتفاء بعواصم الثقافة الإسلامية التالية: القدس الشريف في دولة فلسطين، وتونس في الجمهورية التونسية، وبندر سيريبغاوان في بروناي دار السلام، وبيساو في جمهورية غينيا بيساو.