جمعية مدينتي للتعايش تنظم مهرجان تموداباي للطفولة والشباب الإفريقي في دورته الثالثة بتطوان


إحتفاء بالذكرى الثانية لعودة المغرب للاتحاد الافريقي نظمت جمعية مدينتي للتعايش مهرجان تموداباي للطفولة والشباب الإفريقي الدوره الثالثة بمدينة تطوان المغربية. وذلك تحت شعار (افريقيا قارة العيش المشترك). وذلك بحضور سفير دولة النيجر ساليسو ادا، ورؤساء المجالس بالجهة.

وبهذه المناسبة قال رئيس الجمعية خالد الدرواشي، إن هذه الاحتفالية تسير خلف التوجهات الملكية السامية للتعايش والتآخي بين الدول الافريقية لتعزيز العلاقات المغربية الإفريقية.

وشهد المهرجان مشاركة 35 دولة افريقية، ومسؤولين عن سيفارة بوركينافاسو وممثلين عن الوكالة المغربية للتعاون الدولي.

واختتم مهرجان الطفولة والشباب الإفريقي فعاليات اليوم الثاني بكرنفال دولي متميز مزج بين الثقافة المغربية الإفريقية من خلال فقرات فنية غنائية متنوعة و لوحات من الرقص التعبيري وايضا مسرحيات هادفة من دولة مالي، والنيجر، والكوت ديفوار، واخرون كبالإضافة إلى عرض أزياء جمع ما بين القفطان المغربي الأصيل والتقاليد الإفريقية العريقة.

قدم الحفل كلا من: ريما غزولة من المغرب، وفطومة من مالي