مشاركة فاعلة لوزارة التراث والثقافة في قرية الشيخ صباح الأحمد بدولة الكويت


في لقاء سنوي متجدد تشارك وزارة التراث والثقافة مع بقية المؤسسات المعنية بالموروث الشعبي بدول مجلس التعاون لدول الخليج العربية، في فعاليات قرية الشيخ صباح الاحمد من خلال التركيز هذا العام على تراث العمارة العمانية الى جانب عدد من المهن الحرفية بهدف إستدامة الموروث الشعبي الخليجي.

الجدير بالذكر بأن الإفتتاح الرسمي لفعاليات القرية ستكون برعاية سمو أمير دولة الكويت اليوم الأربعاء الموافق 27/1/2016م، ويستمر المعرض حتى نهاية شهر فبراير، المعرض يبرز جوانب من تراث عمان المعماري المتمثل في المدافن البرجية والمستوطنات الأثرية التي بنيت قبل أكثر من 5000 عام، إضافة إلى القلاع والحصون المتنوعة والعمارة الدينية ممثلة في المساجد والأضرحة الى جانب الحارات التقليدية والبيوت الأثرية.

كما تتضمن عناصر المشاركة عدد من الاصدارات والمطبوعات والافلام التي تتناول التراث المعماري والمواقع التاريخية، كما يوفر المعرض تقنية الزيارات الافتراضية إضافة إلى تصاميم ثلاثية الأبعاد تبرز العناصر المعمارية للقلاع والحصون والمساجد الأثرية. ويشارك بالمعرض عدد من الحرفيين العمانيين يعرضون مهاراتهم في الصناعات الفخارية والسعفية والخشبية.

العلامات: