تمهيدا لإنتاج فيلم يوثق الجوانب الإنسانية في حياة الراحل مجلس أمناء جائزة عيسى لخدمة الإنسانية يطلق


بتوجيه من مجلس أمناء جائزة عيسى لخدمة الإنسانية أطلقت الأمانة العامة للجائزة حملة بعنوان " أطيب الأيام مع صاحب السمو الأمير الراحل الشيخ عيسى بن سلمان آل خليفة طيب الله ثراه " في حفل أقيم بمركز عيسى الثقافي في العاصمة المنامة .

تهدف الحملة إلى جمع أكبر قدر ممكن من الصور ومقاطع الفيديو والشهادات المتعلّقة بحياة الأمير الراحل صاحب السمو الشيخ عيسى بن سلمان آل خليفة والتي توّثق لحظات من حياته بشكل عام ومآثره وخدماته الإنسانية على المستويين المحلي والدولي بشكل خاص من خلال الاستعانة بالجمهور الراغب في المشاركة من أجل الإعداد لإنتاج فيلم وثائقي متكامل عن حياة الراحل العزيز وإسهاماته الإنسانية، والمقرر عرضه في حفل توزيع جائزة عيسى لخدمة الإنسانية المزمع إقامته في منتصف العام القادم برعاية كريمة من صاحب الجلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة ملك مملكة البحرين حفظه الله ورعاه وبحضور شخصيات عربية وعالمية تمثل قارات العالم.

جدير بالذكر، أن جائزة عيسى لخدمة الإنسانية أنشأت بمبادرة من لدن جلالة الملك بموجب مرسوم ملكي في العام 2009 تخليدا وإستذكارا لمآثر والده المغفور له وأعماله الخيّره والنبيلة في الحقلين الإنساني والخدماتي، متجاوزة هذه الجائزة كل الحدود العرقية والدينية والقومية والثقافية متوجهة إلى المصبّ الإنساني الذي يجمع البشرية قاطبة والذي بدوره يجمع العالم دون تفريق حيث يتم التكريم والاحتفاء بالأفراد والمنظمات والهيئات ومراكز الإغاثة والبحث العلمي والمشاريع ذات العلاقة بالجانب الإنساني وتقييم سجلّاتهم المتعلقة بخدمة البشرية من قبل لجنة تحكيم عالمية يمنح من يتم اختياره جائزة مالية قدرها مليون دولار وميدالية ذهبية كل سنتين .

وتعليقا على الإعلان عن الحملة قال علي عبدالله خليفة الأمين العام للجائزة:" سعداء جدا بإطلاق هذه الحملة لدعوة الجمهور الكريم بجميع فئاته للمشاركة في استذكار اللحظات العزيزة علينا جميعا مع المغفور له بإذن الله صاحب السمو الشيخ عيسى بن سلمان آل خليفة طيب الله ثراه وهي فرصة تتاح للجميع من أفراد ومؤسسات وسفارات وهيئات حكومية ونوادي ذات علاقة بالتصوير الفوتوغرافي والجمعيات الأهلية والشركات وعامة الجماهير لمشاركتنا بما يملكون من صور ومقاطع فيديو وشهادات توّثق لحظات اللقاء الجميلة وربما النادرة بالراحل وتبرز الجانب الإنساني الكبير لعطاءاته ومواقفه الخاصة والعامة.

وكجزء تنظيمي لهذه الحملة، رغبة في تسهيل عملية المشاركة فقد تم تأسيس موقع إلكتروني خاص يمكن تحميل جميع الصور والمقاطع الفلمية والإفادات الصوتية عليه (www.isaaward.org) أو من خلال البريد الإلكتروني (communication@isaaward.org) كما سيتم تدعيم الحملة من قبل وسائل التواصل الإعلامية والاجتماعية كتويتر، الفيسبوك, والانستغرام.

يذكر أنّ الدورة الأولى لجائزة عيسى لخدمة الإنسانية انطلقت العام 2013 محددة مجالات منح الجائزة في 11 فئة منها خدمة المجتمع والوقاية من الكوارث والإغاثة والتعليم والتسامح الإنساني والبيئة والتغير المناخي والبحوث والمكتشفات والمنجزات العلمية، يتم التحكيم فيها من قبل محكّمين يمثلون قارات العالم. حيث يحصل الفائز بالجائزة على ميدالية ذهبية وجائزة مالية كبيرة قيمتها مليون دولار أمريكي مما خوّل هذه الجائزة لأن تكون الأولى من نوعها في منطقة الشرق الأوسط لتكريم العاملين ذوي الأثر العميق في خدمة الإنسانية.

الوسوم: