مركز الزبير للمؤسسات الصغيرة يعلن الأسماء الفائزة ببرنامج الدعم المباشر في دورته الثالثة

حضور واسع لرواد الأعمال

مركز الزبير للمؤسسات الصغيرة يعلن الأسماء الفائزة ببرنامج الدعم المباشر في دورته الثالثة

هاني الزبير سوف نمضي قدما بتطوير وتنويع الخدمات بما يضمن استمرارية عطاء المركز

  • مقعد لمشروع ريادة مجتمعية

  • مقعد لمشروع مشترك مع أحد الشركات الكبرى

أعلن مركز الزبير للمؤسسات الصغيرة عن الأسماء الفائزة ببرنامج الدعم المباشر في دورته الثالثة من رواد الأعمال أصحاب المشاريع الصغيرة أعضاء المركز. وجاء الإعلان عبر الاحتفال الذي أقيم ببيت الزبير بحضور بعض أعضاء مجلس الإدارة بمؤسسة الزبير ومجموعة من الإدارة التنفيذية لمجموعة شركات الزبير وبعض المنشغلين والمهتمين بقطاع ريادة الأعمال من القطاعين العام والخاص، بالإضافة الى حفل من رواد الأعمال وأصحاب المؤسسات الصغيرة والمتوسطة في السلطنة.

ويأتي هذا الإعلان عن الفائزين ببرنامج الدعم المباشر في نسخته الثالثة بعد أن تنافس 214 عضو وعضوة من رواد الأعمال أصحاب المشاريع الصغيرة المنتسبين إلى مركز الزبير للمؤسسات الصغيرة، وقد تنوعت المشاريع التي تقدم بها أصحابها للبرنامج في عدة نشاطات تجارية، حيث أتاحت المقاعد العشرة التي خصصها البرنامج للمتنافسين ميزة ثرية للتنافس الإيجابي، كما شهد البرنامج في نسخته الثالثة مجموعة من الإضافات الجديدة على معاييره وأسسه وكذلك في تخصيص مقعد خاص لمشروع ريادة إجتماعية، كمبادرة أولى من نوعها في السلطنة، ومقعد لمشروع تجاري بالتعاون مع شركة الواحة الواجستية.

وعلق هاني بن محمد الزبير عضو مجلس إدارة مؤسسة الزبير رئيس مجلس إدارة مجموعة الزبير للسيارات قائلا: "إن استراتيجية مؤسسة الزبير ورؤيتها في دعم رواد الأعمال أصحاب المشاريع الصغيرة تنطلق من التوجيهات السامية لمولانا حضرة صاحب الجلالة السلطان قابوس بن سعيد، ومن مبدأ اهتمام حكومة جلالته الرشيدة بقطاع ريادة الأعمال والمشاريع الصغيرة والمتوسطة، وما هذا البرنامج الذي أطلقه مركز الزبير للمؤسسات الصغيرة إلا واحد من الخدمات المتنوعة التي يقدمها المركز لأعضائه رواد الأعمال، وسوف نمضي قدما بتحسين تلك الخدمات وتنويعها بما يضمن استمرارية عطاء المركز وإنتاجه فيما يخدم شباب هذا الوطن من الرواد والرائدات في مجال المشاريع الصغيرة".

وأضاف قائلا: "منذ انطلاقة فكرة برنامج الدعم المباشر سعينا الى أن نجعل هذا البرنامج مثالا للمبادرات التي تتصف بالديمومة والنجاح، وكنا مدركين تماما أن تحقيق هذا الهدف يأتي من خلال نجاح أعضاء مركز الزبير للمؤسسات الصغيرة. وبعد الإنجاز الإيجابي الملموس الـذي حققه البرنامج في نسختيه الأولى والثانية تشهد له نسخته الثالثة بالنجاح أيضا إذا ما أمعنا النظر في ماهية المشاريع الفائزة بالبرنامج، حيث أننا كنا وما زلنا نقيم نجاح البرنامج بنجاح أعضائه".

وأضاف: "في كل دورة جديدة من دورات برنامج الدعم المباشر تكون هناك إضافة جديدة لصالح رواد الأعمال المتنافسين في البرنامج تعزز بينهم قيمة التنافس وتضيف قيمة في مشاريعهم وفي مجتمعهم، وهذا العام كانت الإضافة في تخصيص مقعد من المقاعد العشرة لمشروع مؤسسة ريادة مجتمعية، وكذلك أيضا قمنا بالتعاون مع شركة الواحة اللوجستية إحدى شركات مجموعات الزبير بتوفير فرصة عقد للتجارة بالجملة في مجال المواد الاستهلاكية لأحد الفائزين ببرنامج الدعم المباشر، ونحن مع رضانا التام عن البرنامج وما يقدمه لأعضاء المركز، نجدد الطموح والعزيمة على استمرار المساهمة في تمكين جيل عماني ذي دور إيجابي ملموس في تنمية اقتصادنا الوطني".

برنامج الدعم المباشر:

انطلق برنامج الدعم المباشر في نسخته الأولى عام ٢٠١٤م، ويعد واحداً من الخدمات التي يقدمها المركز لأعضائه إضافة إلى الخدمات والاستشارات الإدارية والفنية، حيث كانت الفكرة الأساسية للبرنامج تعزيز التنافسية بين أعضاء مركز الزبير أصحاب المشاريع الصغيرة، وغرس القيم الأساسية التي ينبغي لرائد الأعمال أن يتصف بها كالصبر والمثابرة والالتزام والقدرة على التجديد وخلق الأفكار الجديدة. وفي المقابل اعتمد مركز الزبير للمؤسسات الصغيرة مجموعة من الحزم الخدمية والميزات الإضافية داخل البرنامج يحظى بها الفائزون بالإضافة الى الخدمات العامة التي يحظى بها جميع أعضاء المركز.

وبعد نجاح الدورة الأولى للبرنامج كان الحافز للقائمين على البرنامج كبيراً لإطلاق الدورة الثانية التي شهدت نموا مطرداً في عدد المشاريع التي نافست على البرنامج، وشهدت تنوعاً في مناشط المشاريع الصغيرة ومجالاتها، كما قام مركز الزبير للمؤسسات الصغيرة بتطوير وتجديد المعايير الخاصة بالبرنامج وإضافة نسبة محددة في التقييم خاصة بالتأثير المجتمعي للمشروع المنافس.

وفي الدورة الثالثة اعتمد البرنامج مجموعة من الإضافات الجديدة في المعايير رغبة في ازدياد القيمة التنافسية بين الأعضاء ومضاعفة القيمة المضافة للمشاريع الصغيرة، فكان الإعلان عن تخصيص مقعد خاص لمشروع مؤسسة ريادة مجتمعية كمبادرة أولى من نوعها في السلطنة بالإضافة الى تخصيص عقد تجاري للبيع بالجملة للمواد الاستهلاكية يوقعه المشروع الفائز مع شركة الواحة اللوجستية إحدى شركات مجموعة الزبير.

وقد ألقى حسام بن محمد الزبير عضو مجلس إدارة مؤسسة الزبير كلمة بهذه المناسبة تحث من خلالها عن المنجزات التي حققها البرنامج في نسختيه السابقنين عبر المشاريع الصغيرة الفائزة بالبرنامج في دورتيه السابقتين، كما أشاد بالتنافسية التي شهدها البرنامج والندية الإيجابية بين رواد الاعمال في تقديم مشاريعهم بصورة تعزز من نجاحهم.

كما أشار حسام الزبير في كلمته إلى أهيمة القيمة التنافسية التي ظهر عليها الأعضاء طوال المراحل المختلفة للبرنامج مؤكدا أن الجميع الذين شاركوا في البرنامج هم فائزون بالتجربة حاثا إياهم على ضرورة استمرار المبادرة في تعزيز مشاريعهم الصغيرة والاستفادة من الخدمات المتنوعة التي يقدمها المركز لكافة أعضائه المنتسبين إليه من الرواد والرائدات، مؤكدا أن مركز الزبير للمؤسسات الصغيرة بفريق العمل التابع له يمدون أياديهم لكافة أنواع الدعم التي يمكنهم تقديمها لأعضاء المركز سعيا إلى تحقيق النجاح وديمومة المشاريع.

كما ألقت منى الخصيبية إحدى الفائزات ببرنامج الدعم المباشر كلمة عن الفائزين ببرنامج الدعم المباشر في نسختيه الأولى والثانية حيث قدمت كلمتها بشكر مركز الزبير والقائمين عليه وحثت زملاءها رواد الأعمال على المضي قدما والاستفادة من كافة الخدمات المتنوعة التي يقدمها المركز، كما أكدت أهمية مثل هذه البرامج على مسيرة رواد الأعمال أصحاب المشاريع الصغيرة وعلى دفعهم إلى التميز والنجاح وتقديم الجديد من الافكار في مجال ريادة الأعمال.

أرقام وإحصائيات:

وقد استعرض في حفل الإعلان عن الفائزين ببرنامج الدعم المباشر مرحلة التقييم التي مر بها المتنافسون في البرنامج، وأشارت الإحصائيات إلى الفوارق الإيجابية في الأرقام بين الدورة الثالثة الحالية والدورتين السابقتين حيث كان عدد المشاريع المتقدمة في النسخة الثانية من البرنامج ٩٤ مشروعا صغيرة، بينما عدد المشاريع المتقدمة للمنافسة في النسخة الثالثة كانت ٢١٤ مشروعا.

كما أشارت الإحصائيات أن عدد الذين اجتازوا المتطلبات الأولى للبرنامج إلى المقابلة الأولى كان ٦٣ رائدا ورائدة، اجتاز ٤٠ مشروعا منهم إلى المرحلة الثانية جميعا كانوا في ريادة الأعمال، بينما تضاعف العدد في الدورة الثالثة ليصبح ١٢٢ رائدا ورائدة كان منهم ٧٠ مشروعا في ريادة الأعمال، و ١٢ مشروعا في الريادة المجتمعية، و ١٣ مشروعا تنافسوا على مقعد البيع بالجملة الذي تقدمه شركة الواحة اللوجستية إحدى شركات مجموعة الزبير.

وبينما كان المتأهلون إلى المرحلة النهائية في النسخة الثانية من المشروع ١٥ مشروعا في ريادة الأعمال، كان المتأهلون إلى المرحلة النهائية في النسخة الثالثة للبرنامج ٢٨ مشروعا منها ١٨ في ريادة الأعمال و٤ مشاريع في الريادة الاجتماعية، و ٦ مشاريع لمقعد التبني للبيع بالجملة تم اختيار العشرة فائزين منهم.

الفائزون ببرنامج الدعم المباشر لعام ٢٠١٦م:

والفائزون العشرة في الدورة الثالثة من برنامج الدعم المباشر لعام 2016م الذي يقدمه مركز الزبير للمؤسسات الصغيرة هم:

  • أيوب صالح خليفة الشعيلي: شباك لخدمات الأفراح الالكترونية

  • خميس راشد خميس الصواعي: مشاريع خميس راشد خميس الصواعي للتجارية

  • زبيدة حمود عبدالله الحارثي: مؤسسة القبس للمشاريع الرائدة

  • عالية عبدالله حمد النبهانية: مشاريع الروائع الشامخة

  • عبدالله علي الملا: إعمار الخليج

  • علي سعيد عبدالله الراشدي: معاونة للتجارة

  • محسن سيف ضحي المنجي: زهرة النقاء للتنمية الحديثة

  • محمد علي سالم البلوشي: زوايا البيت للتجارة

  • محمود خميس حميد العريمي: مودي للتجارة (لمقعد الريادة المجتمعية)

  • ناصر سعيد محمد الحجري: عالم الطبيعة الحديثة (لمقعد عقد البيع بالجملة)

كما سيقوم المركز بنشر كافة المستجدات حول الفائزين ببرنامج الدعم المباشر لهـذا العام بالإضافة الى مستجدات المركز ومناشطه وخدماته على حساب التويتر الخاص بالمركز @zubair_sec والموقع الإلكتروني www.zubairsec.org

العلامات: