"البنك الوطني العماني" يطلق النسخة الثانية من "جائزة الابتكار في المشاريع الصغيرة وال


مسقط، سلطنة عمان، 6 فبراير، 2016: أعلن "البنك الوطني العماني" اليوم عن إطلاق نسخته الثانية من "جائزة الابتكار في المشاريع الصغيرة والمتوسطة" لطلاب الجامعات في السلطنة، وهي مسابقة فريدة صُممت بهدف إلهام الرواد من جيل الشباب وتشجيهم إلى جانب دعم التوجه العام للسلطنة من أجل تنويع الاقتصاد الوطني.

ويحق لجميع الطلاب المنتظمين بدوام كامل في مرحلة البكالوريوس أن يشاركوا في المسابقة، ويتأتى لهم التقديم فيها إما بشكل فردي أو على شكل فريق مكوّن من ثلاثة أعضاء. ويتطلب من المشاركين تقديم أفكار مبتكرة وواعدة تتعلق بثلاثة قطاعات وهي: الأعمال، وتقنية المعلومات، والضيافة.

ويمكن التسجيل عن طريق البريد الالكتروني: watani@nbo.co.om في موعد أقصاه 29 فبراير لعام 2016. وسيقوم المرشحون المتأهلون بتقديم عروضهم وأفكارهم أمام لجنة من الحكام في شهر أبريل من هذا العام، حيث سيتم اختيار أفضل فكرة عمل مبتكرة وواعدة لنيل جائزة نقدية مقدارها 10 آلاف ريال.

وتعكس المسابقة إيمان "البنك الوطني العماني" الراسخ بأهمية نشر ثقافة الابتكار لتطوير ودعم الاقتصاد العماني بشكل خاص والمجتمع الوطني بشكل عام. وقد شهدت النسخة الأولى من المسابقة فوز مجموعة "يوريكا"، وهي مجموعة من طلاب جامعة السلطان قابوس، بالجائزة النقدية وقدرها 10 آلاف ريال من أجل مساعدتهم في تطوير فكرتهم المبتكرة بهدف المساهمة في ازدهار الاقتصاد العماني.

وتعليقاً على إطلاق النسخة الثانية من هذه المبادرة، قال محمد بن محفوظ العارضي، رئيس مجلس إدارة البنك الوطني العماني: "نؤمن في ’البنك الوطني العماني‘ بالدور الأساسي الذي يلعبه قطاع المشاريع الصغيرة والمتوسطة في الاقتصاد العماني، ولهذا السبب أطلقنا ’جائزة الابتكار في المشاريع الصغيرة والمتوسطة‘ بهدف دعم رواد الأعمال الذين يمتلكون الإمكانات المطلوبة للمساهمة في صنع مستقبل مشرق للوطن. ويتركز توجه السلطنة القائم على تنويع الاقتصاد بشكل كبير على أفكار وطموحات الموهوبين من الشباب. واستكمالاً لنجاح النسخة الأولى من هذه المسابقة، فإننا نتطلع قدماً لدعم وتشجيع رواد الأعمال ليتمكنوا من تحويل أفكارهم المبتكرة إلى مشروع واقعي ناجح".

ومن جهته قال أحمد المسلمي، الرئيس التنفيذي للبنك الوطني العماني: "صُمّمت مسابقة ’جائزة الابتكار في المشاريع الصغيرة والمتوسطة‘ بهدف تشجيع رواد الأعمال ليصبحوا ناجحين في هذا القطاع مما يساعدهم مستقبلاً في بناء شركاتهم الخاصة والتي بدورها تساهم في دعم استراتيجية التنوع الاقتصادي للسلطنة إلى جانب توفير المزيد من الفرص الوظيفية. وأدعوا جميع المشاركين إلى بذل قصارى جهدهم والاستفادة من النصائح والتوجيهات التي نقدمها، في الوقت الذي يسعون فيه لتحقيق أحلامهم بأن يصبحوا يوماً ما رواد أعمال ناجحين".

وعلاوة على الجائزة النقدية، سيحصل الفريق الفائز على فرصة للانضمام إلى البرنامج التدريبي الذي تقدمه مجموعة المستشارين بوحدة “تجارتي” بالبنك الوطني العماني للمشاريع الصغيرة والمتوسطة كما يمكن لأعضاء الفريق أيضاً الالتحاق بدورات تدريبية بأكاديمية التميز بالبنك الوطني العماني.

العلامات: