ضمن فعاليات مهرجان مسقط السينمائي الرواية والفيلم السينمائي مع على ابوشادي في ندوة بالنادي الثقافي


نظم النادي الثقافي بالتعاون مع جمعية السينما العمانية مساء اليوم ندوة حول الرواية والفيلم السينمائي بمشاركة السينمائي المصري علي أبو شادي وذلك ضمن فعاليات مهرجان مسقط السينمائي الدولي التاسع بحضور عدد كبير من المهتمين والمشاركين في فعاليات المهرجان. وفي بداية الندوة أشار علي أبوشادي الى ان الرواية ظلت منذ بداية تاريخ السينما في العالم احدى المصادر الرئيسية لصناعة الأفلام كما تُعد الأعمال السينمائية المقتبسة عن اعمال أدبية في الكثير منها من أفضل ما أُنتج في تاريخها الطويل نسبياً فالأدب بشتى أنواعه ملهم لكتاب السينما ومخرجيها . وأوضح أن السينما ببنائها المركز والمكثف وأسلوب انتقالاتها قد تركت أثراً واضحا على أساليب الكتابة الروائية .. مبينا إن السيناريو السينمائي المعد أو المقتبس عن عمل أدبي هو بمثابة كتابة على كتابة وإبداع على إبداع فكل منهما يحمل في النهاية روح صاحبه ولا أحد مسؤول عن عمل الآخر. الجدير بالذكر ان الناقد السينمائي على أبوشادي من الأسماء المعروفة عربيا، وقد تولى عدة مناصب ثقافية وإعلامية هامة، وأصدر قرابة 15 كتابا نقديا في المجال السينمائي. وستقام غدا الأربعاء جلسة حوارية حول الفيلم السينمائي القصير والسرد الحكائي مع المخرج العماني جاسم البطاشي.

العلامات: