سمير صبرى: أطالب بعودة منصب وزير الإعلام للسيطرة على الانفلات بالفضائيات


فى ندوة تكريم الفنان سمير صبري، وذلك فى إطار فعاليات الدورة التاسعة من مهرجان مسقط السينمائى ، فى إطار تكريم الفنان الكبير عن مشواره السينمائى الحافل، تحدث الفنان الكبير عن تاريخه السينمائى الحافل والمتنوع سواء فى السينما أو الإعلام. وطالب سمير صبرى بضرورة عودة منصب وزير الإعلام وذلك فى محاولة للسيطرة على الانفلات فى المشهد الاعلامى، وضرورة إعادة الضوابط للخطاب الاعلامى من جديد، معبرا عن استيائه مما تشهده الفضائيات من خروج على الأخلاق والآداب وروى أنه سجل إحدى الحلقات مع الملكة فريدة والتى رفض أحد وزراء الإعلام إذاعتها بسبب أن فريدة سيدة متحضرة وتتحدث بأدب شديد وتعرف بروتوكول الحديث الإعلامى وكيف تخاطب المشاهدين، وقال له الوزير وقتها إنك بهذه الحلقة تحرض على إعادة الملكية. وقال صبرى إن هناك أشخاصا فى الإعلام يسيطرون على المشهد وكل همهم الظهور والصراخ على الشاشات، مشيرا أن السينما المصرية تعانى الكثير من الأزمات بسبب تراجع الإنتاج، وغياب المنتج الواعى متمنيا أن يعود الإنتاج إلى سابق عهده وتساءل صبرى عن حال الفنون فى الدول العربية ولماذا يجب على الفنان والمبدع أن يعانى فى كل الدول العربية، ويكفى ما أعلنه أيضاً رئيس المهرجان خالد الزدجالى بأنه يعانى لإخراج المهرجان وتوفير الدعم له، الثقافة فى بلداننا العربية تحتاج لإعادة الروح. وأكد صبرى أنه كان فنان محظوظ جداً لأنه جاور عبد الحليم حافظ، ودخل الفن عن طريقه، وعمل مع كبار النجوم والنجمات، وصادق كبار الكتاب والمثقفين. وتحدث صبرى عن حواره الأول الذى أجراه فى عمان وكان مع جلالة السلطان قابوس، فى بداية توليه حكم البلاد وكيف حدثه جلالته عن حلمه لبلده بالنهوض والتطور، وقال سمير صبرى اليوم قد عدت إلى سلطنة عمان ووجدت أن جلالته قد أوفى وحولها إلى بلد متحضر.

الوسوم: