حفلة لأوركسترا فلسطين للشباب بدار الأوبرا السلطانية مسقط

تأسست عن طريق معهد إدوارد سعيد للموسيقى

أحيت أوركسترا فلسطين للشباب حفلا موسيقيا بدار الأوبرا السلطانية مسقط يوم الجمعة القادم الموافق 25 من مارس الجاري، في الساعة الرابعة والنصف عصرا. وكما يوحي اسم الفرقة، فإن العرض موجه لفئة الشباب، ويقدمه عازفون شبابا ماهرون.

تضم هذه الأوركسترا المبدعة مجموعة من الشباب الفلسطيني الموهوب من جميع أنحاء العالم، فتوحدهم وترفع معنوياتهم بقوة الموسيقى. تأسست أوركسترا فلسطين للشباب في عام 2004 بواسطة معهد إدوارد سعيد الوطني للموسيقى، وتفخر اليوم بوصولها عن جدارة إلى مستوى فرق أوركسترا الشباب الوطنية المميزة في جميع أنحاء العالم.

قدمت الأوركسترا عروضاً ناجحة منذ تأسيسها عام 2004، فكانت البداية في السنوات الثلاث الأولى في الأردن وتحديداً في قاعة مدرسة تراسنطة عام 2004 والمدرج الشمالي في مهرجان جرش عام 2005 وعودةً أخرى إلى المدرج الروماني عام 2006، ومن ثم جاء عام 2007 بمثابة انطلاقة جديدة للأوركسترا في ألمانيا المركز الأساسي للموسيقى الكلاسيكية في أوروبا، حيث قدمت ثلاثة عروض عام 2007 في مدن برلين و فايكرزهايم و جوترزلو، أما عام 2008 المتزامن مع الذكرى الستين للنكبة فقدمت الأوركسترا -تحت عنوان (القدس أغنيتي)- جولة عروض بدأت من قلب القدس في الموقع التاريخي "قبور السلاطين" ضمن مهرجان يبوس السنوي، ومن ثم في رام الله في القصر الثقافي، وعرض ثالث مميز في المدينة الفلسطينية الساحلية المحتلة حيفا. ومن فلسطين أكملت الاوركسترا شدّ رحالها إلى عمان فأحيت عرضين في مركز الحسين الثقافي وعرضاً آخر في دمشق في دار الأسد، وبمناسبة القدس عاصمة الثقافة العربية قدمت الأوركسترا عرضاً في قلعة عراد في البحرين عام 2009 ضمن مهرجان ربيع الثقافة، وفي نفس العام تألقت الأوركسترا وكللت نجاحاتها السابقة في مهرجان بيت الدين في لبنان، واحتفالات مئوية عمان حيث قدمت هناك عرضين في مركز الحسين الثقافي، بحيث جاءت حفلات الصيف أحياءً للذكرى الأولى لرحيل الشاعر الفلسطيني العظيم محمود درويش. وأحيت الأوركسترا صيف 2010 عرضاً مميزاً ضمن مهرجان الأردن في جبل القلعة، كما أحيت حفلاً آخر في العاصمة اليونانية أثينا، بمناسبة يوم التضامن مع الشعب الفلسطيني، وقد عادت الاوركسترا لأرض الوطن عام 2011 من خلال عرضين مميزين في رام الله و لأول مرة في نابلس. وقد كان صيف 2012 متميزاً مع جولة عروض في ايطاليا، تلاها عدة عروض في الأردن.

قدمت الأوركسترا عروضها على مدار العقد الماضي في فلسطين، وألمانيا، والأردن، وسوريا، والبحرين، ولبنان، واليونان، وإيطاليا. وهي تتألف من أكثر من ثمانين موسيقياً فلسطيني الأصل تتراوح أعمارهم بين 13 و26 عاماً، ويلتقي الأعضاء سنوياً للخضوع لدورة تدريبية مدتها أسبوع أثناء الإقامة، تليها جولة لتقديم الحفلات. يتم اختيار دولة جديدة كل عام للإقامة فيها والخضوع للدورة التدريبية، حيث ينضم إلى الموسيقيين الفلسطينيين عدد من الموسيقيين الشباب من فرق أوركسترا الشباب في الدولة المضيفة. يحصل الطلاب على التدريب والتوجيه من موسيقيين قادمين من أكبر فرق الأوركسترا ومعاهد الموسيقى الرائدة حول العالم، مثل دار الأوبرا الإنجليزية الوطنية، ودار أوبرا فالنسيا، وأوركسترا قطر الفيلهارمونية، وأوركسترا ستوكهولم الفيلهارمونية، وأوركسترا عمّان السيمفوني، وكلية الموسيقى الملكية الشمالية، ومعهد موسيقى "باجانيني" (جنوا)، وأوركسترا لندن السيمفونية.

تسعى الاوركسترا لتسليط الضوء على أعمال الفلسطينيين والملحنين العرب إلى جانب كلاسيكيات غربية. تضمنت العروض الأخيرة مقطوعات لمارسيل خليفة، عيسى بولص، جون بشارات، احمد الخطيب، سلفادور عرنيطه، كنان العظمة، مياس اليماني، الأخوان الرحباني، سهيل خوري وريما ترزي، أما الأعمال الكلاسيكية فتضمنت ريمسكي كورساكوف، كابريكو اسباجانول، بتهوفن، دفوراك، كودالي، جيرشوين، هايدن، براهمز وغيرهم.

الوسوم: