لينكون تدشن طراز إم كيه إكس الجديد تمامًا في السلطنة

في حفل خاص، تم تدشين لينكون إم كيه إكس 2016 لأول مرة في السلطنة بحضور أليكس شيفر مدير لينكون الشرق الأوسط وماريان باباس ، مدير المبيعات الوطنية بفورد الشرق الأوسط. كما شهد الحفل كل من سالم وسعود بن محمد بهوان ، علاوة على كوكبة من المدعوين من القطاعين العام والخاص. وفي كلمته بهذه المناسبة تحدث أليكس شيفر عن اهتمام لينكون الكبير بفخامة السيارة وعن توجهات لينكون الطموحة في المستقبل، حيث قال:" خلال الأعوام القليلة الماضية ، خطت لينكون خطوات عملاقة ، ففي عام 2013 قدّمنا أول منتج جديد بالكامل تمّثل في سيارة لينكون إم كيه زد الصالون الفاخرة متوسطة الحجم. وفي عام 2014 قدّمنا علامة لينكون في الصين التي تُعد أكبر سوق للسيارات الفخمة في العالم. وفي عام 2015 ، قمنا بكشف النقاب عن شراكتنا في مجال الأنظمة السمعية مع شركة هارمان إنترناشونال المصنعة لأجهزة ريفل الصوتية. وفي عام 2016 ، طرحنا أحدث إنتاجنا من السيارات وهي لينكون إم كيه إكس الفاخرة متوسطة الحجم متعددة الاستخدامات. والتزامًا بوعدنا بتقديم 4 منتجات جديدة خلال 4 أعوام ، فإننا سنبدأ خلال هذا العام في إنتاج سيارة كونتيننتال الجديدة كليًا." وفي حديثه عن النمو الذي تشهده لينكون قال شيفر:" لقد نجحت لينكون في تسجيل أفضل مبيعات سنوية لها خلال أكثر من 15 عامًا في أمريكا الشمالية ، ولا زالت العلامة تحقق نموًا مطردًا في السوق الصيني ؛ حيث تم افتتاح أكثر من 35 منشأة للينكون خلال عامين فقط. ونقوم حاليًا بافتتاح منشأة جديدة في الصين كل 10 أيام، كما أننا ننوي تقديم منتجين جديدين تمامًا لصالات العرض بحلول عام 2020 ."

وحول خطط لينكون لمنطقة الشرق الأوسط قال شيفر:" يُعَّد سوق الشرق الأوسط أحد أهم ثلاثة أسواق ضمن استراتيجية لينكون للنمو حول العالم ، وتقوم هذه الاستراتيجية على ثلاثة محاور أساسية هي؛ توفير المنتجات المشوّقة التي تجذب انتباه الزبائن، والعمل مع شركائنا من أجل منح زبائننا تجربة لا مثيل لها في سوق السيارات اليوم، أما المحور الثالث فيعتمد على تقديم منتجات مصحوبةً بتجربة امتلاك مختلفة عبر منبر متميز عما يقدمه الآخرون في السوق. وطراز لينكون إم كيه إكس هو ثالث منتج جديد كليًا توفره لينكون لزبائنها في سلطنة عُمان. وهذه السيارة بمثابة منافس حقيقي وسط أكثر فئات السيارات الفاخرة تنافسية في الشرق الأوسط." وفي معرِض حديثه عن لينكون إم كيه إكس 2016 الجديدة تمامًا أشار مدير عام لينكون الشرق الأوسط إلى أن هذه السيارة هي الأكثر تفضيلاً للزبائن بين طرازات لينكون مضيفًا أن :" إم كيه إكس مستمرة في تعزيز شعبيتها من خلال تحقيقها لأعلى معدل نمو سنوي على مدار 5 أعوام متتالية ، ويحتوي الطراز الجديد منها على أكثر من 36 ميزة وتقنية جديدة مقارنة مع طرازها السابق ، وتعتبر العديد منها حصرية سواءً في تلك الفئة أو في مجال صناعة السيارات عمومًا، وتقّدم إم كيه إكس الجديدة تمامًا نتاج 10 سنوات من الشراكة الحصرية مع ريفل من هارمان في تشكيلتنا. حيث تأسست أنظمة ريفل السمعية في عام 1996 لتحقيق رؤية واحدة هي تصنيع أرقى السماعات في العالم، وقد قمنا بتبني هذه الرؤية مع ريفل وقمنا بهندستها داخل سياراتنا بهدف توفير تجربة سمعية لا نظير لها."

وتأكيدًا لشغف لينكون بمكافأة الزبائن بأروع المزايا التي من شأنها تعزيز الإحساس بالفخامة ، قال أليكس شيفر:" نحن في لينكون نضع التجربة البشرية في مقدمة أولوياتنا قبل ابتكار أي ميزة جديدة ، فعلى سبيل المثال هناك ميزة المساعدة عند ركن السيارة وعند الخروج من المواقف، فمن خلال هذه الميزة أردنا أن يشعر زبائننا بالثقة عند ركن السيارة ، سواء عند الدخول أو الخروج ؛ وسواء كان الركن بالتوازي مع الرصيف أو متعامدًا عليه، ورغبنا في أن يشعر الزبائن بالثقة في سيارتهم ؛ لذا أعدنا تقديم هذه الميزة من خلال سيارتنا إم كيه إكس. وهناك ميزة حصرية أخرى وهي التحكم في المقعد عبر 22 وضعية ، حيث يمكن ضبطه في 22 وضعية كي يتكيّف مع أنواع متعددة من الأجسام والعادات أكثر من أي مقعد آخر في هذه الفئة ، ويقوم في الوقت ذاته بعمل تدليك للراكب طوال الطريق. نحن ندرك أيضًا أن للزبائن تطلعات متباينة أثناء القيادة ، لهذا قمنا بابتكار نظام لينكون للتحكم في القيادة والذي يستعين بثلاث تقنيات أساسية هي نظام لينكون للتعليق عبر التخميد المستمر للصدمات ، والتحكم النشط في الضوضاء ، والتوجيه الباور الإلكتروني . ومن شأن ذلك أن يوفر للسائق حالة مزاجية خاصة، فسواء كان السائق يرغب في استشعار الإحساس الرياضي في القيادة أوكان يريد قيادة هادئة بعد يوم عمل طويل مرهق ، فإن نظام لينكون للتحكم في القيادة سيمنحه ما يشاء."

وتقّدم مقصورة إم كيه إكس توليفة من العملية والانسيابية بهدف إشاعة إحساسٍ من المغامرة الفارهة. فهي تبدو منفتحة وفي الوقت ذاته تغمر من بداخلها بإحساس من الأمان والهدوء. فعلى سبيل المثال هناك نظام نقل الحركة عبر زر يعمل بالضغط وهو يتيح مزيدًا من السلاسة والانسيابية الحقيقية من لوحة العدادات إلى الكونسول الأوسط. ومن ناحية السلامة ، تحتوي لينكون إم كيه إكس على العديد من المزايا المتقدمة ، ومن ذلك ميزات القيادة شبه الذاتية والتي منها تقنية تقدّمها لينكون لأول مرة بهدف تفادي التصادمات الأمامية أو على الأقل تقليل حدتها ؛ ونعني بها مساعد السلامة قبل التصادم المجهز بمستشعرات لرصد المشاة. وفي حال استشعر هذا النظام إمكانية حدوث تصادم وشيك ، تقوم المكابح بالعمل تلقائيًا. أما ميزة الإبقاء التلقائي على ضغط المكابح فإنها تقّدم راحة البال للسائق بدلاً عن الحاجة المستمرة للضغط على دواسة الكبح لإيقاف السيارة أثناء الحركة المرورية. فهذه الميزة تقوم بتحرير المكابح بمجرد قيام السائق بالضغط على دواسة السرعة. كما يتوافر في إم كيه إكس أيضًا مثبت سرعة متكيّف ونظام لمنع إنحراف السيارة عن المسار مع نظام تنبيه عند إنحرافها عن حارة السير بشكل غير متعمد، فضلاً عن نظام لكشف النقاط المخفية بالمرآتين الجانبيتين والتنبيه عند الرجوع بالسيارة للخلف في التقاطعات المرورية . وهناك أيضًا ميزة جديدة في إم كيه إكس تتمّثل في نظام الكاميرا برؤية 360 درجة ، والذي يتيح الرؤية حتى مسافة 7 أقدام حول محيط السيارة وهو ما من شأنه تسهيل عملية الركن.

وكان الحفل قد اشتمل أيضًا على كلمة لممثل الشركة العربية لتسويق السيارات أشار فيها إلى المبادرات الفريدة التي توفرها الشركة للعناية بالزبائن ، حيث قال:" نحن في الشركة العربية لتسويق السيارات، كنا ولازلنا وسنظل ملتزمين بتحقيق هدف واحد وهو إسعاد زبائننا. وهذه هي الفلسفة التي تحفّزنا دومًا على الارتقاء بمعايير العناية بالزبائن وتقديم الدعم لهم على جميع المستويات. ولعل صالة عرض لينكون الجديدة التابعة لنا هي أوضح دليل على ذلك، فهذه هي أول صالة عرض حصرية لعلامة لينكون في الشرق الأوسط، وهي تحتوي على العديد من مكونات العلامة الاستراتيجية ، وكان لها دور بارز في التبشير بتقديم تجربة عالمية من الفخامة لزبائننا الكرام. ومما يدعو للسرور أن الشركة العربية لتسويق السيارات توّفر كوكبة من المبادرات التي تم تصميمها خصيصًا لإسعاد الزبائن، ومن ذلك الخدمات المجانية لمدة ثلاث سنوات على أي من سيارات لينكون الجديدة ؛ وإمكانية توفير سيارة بديلة من لينكون أثناء إجراء الخدمة المجدولة وغيرذلك. وتقطع هذه المزايا الحصرية طريقًا طويلاً من أجل تعزيز تجارب اقتناء السيارة الفاخرة." واعترافًا بالدعم الكبير الذي تحظى به الشركة من الزبائن ومن لينكون موتور كمباني قال ممثل الشركة العربية لتسويق السيارات:" أود هنا أن أسجل خالص الشكر لجميع زبائن لينكون لكونهم قد أصبحوا جزءًا من هذه العلامة الراقية، متطلعين للترحيب بالمزيد منهم للانضمام إلى عائلة زبائن لينكون المتنامية. كما أنتهز هذه المناسبة للتعبير عن خالص التقدير والعرفان لشركة لينكون موتور على ما تقدمه لنا من دعم وتشجيع وتوجيه مستمر." وقد حرص ضيوف الحفل على مشاهدة السيارة الجديدة عن قُرب للتعرف على ما تتمتع به من مزايا خاصة. وكان قد سبق هذا الحفل لقاء مع ممثلي الصحافة والإعلام في السلطنة. هذا وتتوافر لينكون إم كيه إكس الجديدة تمامًا حاليًا في صالة عرض لينكون بالوطية.

العلامات: