أبناء الجالية المصرية بالبحرين يقدمون واجب العزاء لأسر وضحايا الطائرة المنكوبة


تقدمت مجموعة من أبناء الجالية المصرية بمملكة البحرين بتقديم واجب العزاء الى أسر وعائلات ضحايا طائرة مصر للطيران القادمة من مطار شارل ديجول ببارس الى مطار القاهرة أثر سقوطها بالبحر المتوسط والتي كان على متنها 66 شخص ، وصرح المهندس سيد مسعود أحد رموز الجالية المصرية وعضو مجلس إدارة الاتحاد الدولي لأبناء مصر بالخارج بأن الجاليات المصرية في انحاء العالم قد اعتراها الحزن والألم على ضحايا الطائرة المنكوبة وعلى غرار هذا الحادث الأليم ومدى حرصهم الشديد والإصرار على تجديد العزم بدعم مصر ومساندة شركة مصر للطيران الناقل الوطني والتأكيد والثقة في القيادة السياسية وعلى رأسها الرئيس عبد الفتاح السيسي ،

وقال الصحفي محمد النحاس انه يتقدم بواجب العزاء لأسر وعائلات الضحايا الذين يحتسبهم عند الله شهداء ويتمنى ان تكلل جهود البحث عن الصندوقين الاسودين بالنجاح في أسرع وقت حتى تظهر الحقيقة ويتم معرفة من هم وراء هذا الحادث الأليم ومحاسبتهم ، وأكد القاضي صابر جمعة بأن هذا الحادث الأليم قد سبب حزنا شديدا له وأسرته ولكثير ممن يعرفهم من أبناء الجالية وقد أكد له الجميع بأنهم لن يسافروا إلا على شركة مصر للطيران ودعم مصر وقيادتها السياسية ، وفي نفس السياق أكدت الاستاذه أمنية أحمد محمود المعلمة بإحدى المدارس البحرينية بأنها لن تسافر إلا على مصر للطيران وإنها تتقدم بالعزاء لكل أسر الضحايا وأن يتغمدهم الله برحمته ، وأكدت الاستاذه ساره مسعود معلمة اللغة الإنجليزية بوزارة التربية والتعليم بمملكة البحرين بأن حادث الطائرة يعتبر حادث مؤسف وأنها تستغرب من تزامن هذه الحوادث مع الدول التي تساعد مصر وإصرار بعض الدول على محاولات النيل من اقتصادها وتطلب من الله ان يسكن الضحايا جنات النعيم وان يحفظ مصر من كل مكروه ، وقدم الأستاذ أسامه فتح الله وهو من أعضاء الجالية المصرية بالبحرين بتقديم واجب العزاء لضحايا الطائرة ومدى حرصه على مساندة ودعم مصر للطيران ، واختتم اللقاء رجل الأعمال محمد جاب الله بدعمه ومساندته لمصر الطيران ومصر الحبيبة والقيادة السياسية الحكيمة وتقديم احر التعازي لأسر وعائلات ضحايا الطائرة المنكوبة .