أولياء أمور 42 طالب وطالبة يهددون بثورة بعد حجب نتائجهم بالثانوية العامة

أكثر من 42 طالب وطالبة وأولياء أمورهم وأهاليهم يعيشون حالة من الاستغراب والبؤس والحزن بقرية المعصرة التابعة لمركز بلقاس محافظة الدقهلية، بعدما تم إعلان نتيجة الثانوية العامة ولم تظهر نتائجهم، بعدما تم حجبها والغائها بشكل نهائى، وحرمانهم من أداء الامتحانات، لمدة عامين، دون وجود أسباب ملموسة أو سابقة، على حد قولهم ..

وقد بعث أولياء الامور رسائل تظلم الى وزارة التربية والتعليم وقاموا بوقفات سلمية من اجل توصيل أصواتهم للمسئولين . وعن اسباب المشكلة قال السيد جايل، ولي أمر الطالب على السيد محمد عبدالله جايل انه فوجئ بعدم ظهور نتيجة ابنه هو وبعض أبناء أهل قريته، وبعد البحث والسؤال اكتشفوا أن وزارة التربية والتعليم قامت بحجب نتيحة لجنتين كامليتين من قرية المعصرة بحجة انهم قاموا بالغش الجماعي – كما تم حجم لجان اخرى فى نفس المحافظة - وأضاف السيد جايل، إن 42 عائلة من أبناء مدرسة صغيرة بقرية المعصرة باتوا نكدا وسحرة على فلذات أكبادهم وما تحملوه من مصاريف وتعب وجهد طوال عام كامل كانوا ينتظرون فرحتهم بنجاح أبنائهم وجني ثمار عام بل أعوام كثيرة مضت، ولكن للأسف كانت المفاجأة التعيسة بحجب النتيجة . ويناشد محمد السرجاني ولي أمر أحد الطلبة وزير التربية والتعليم والمسؤولين أن ينظروا بعين الإعتبار لهذه المشكلة الكبيرة، خاصة وأننا جميعا نعلم جيدا معنى شهادة الثانوية العامة وما يترتب عليها من تحديد مصير الطلبة والطالبات، إلى جانب التعب والمعاناة التى يعيشها أهالي هؤلاء الطلبة من ظروف مادية ومعنوية وقلق ومعاناة على مدار عام كامل .

وأضاف السرجاني : هذا القرار صعب جدًا وغير مقنع ولو كان هناك حالة من الغش أو بعض الحالات، وهناك طلبة لا يعترفوا بهذا الغش ويعتمد على مذاكرتهم وتحصيلهم طوال العام فما ذنب هؤلاء، وأين مسؤولية رئيس اللجان والمراقبين، وهل تم الغش الجماعي أمام أعينهم, أعتقد أن هذا شئ غير معقول