أوبرا لوهنغرين بدار الاوبرا السلطانية مسقط 20,22 اكتوبر الجاري ..


تعد أوبرا ""لوهنغرين"" التي أكملها ريتشارد فاغنر في عام ١٨٥١ أولى التحفّ الفنية التي تكتسب شهرة عالمية مُعلنةً عن مولد عبقري جديد في التأليف الموسيقي الأوبرالي. لم يكن فاغنر عملاق عصر الرومانسية الشهير في القرن التاسع عشر مؤلفًا موسيقيًا فحسب، ولكنه كان أيضًا فنانًا وشاعرًا وموسيقيًا وأستاذًا في دمج أهم العناصر المطلوبة للوصول إلى دراما موسيقية تجعل من الأوبرا عملًا فنيًا متكاملًا. تدور أحداث ""لوهنغرين"" في العصور الوسطى حول فارس نبيل يصل على متن قارب تقوده بجعة لحماية إمراة جميلة تُدعى ""إلزا برابانت"" من قسوة الكونت الذي يسعى إلى تولي العرش، لكن شرط ""لوهنغرين"" الوحيد لإنقاذ ""إلزا"" ألا تسأله أبدًا عن اسمه أو أصله، وبالفعل يتزوج الفارس من ""إلزا"" لكنّها سرعان ما تستسلم لفضولها فيغادر ""لوهنغرين"" وتلقى ""إلزا"" حتفها بعد أن تحطّم قلبها. يمثّل دور ""لوهنغرين"" التينور جون كيتيلسون ويقود الأوبرا المايسترو رالف وايكرت بصحبة الأوركسترا الفيلهارمونية والجوقة السلوفاكية١

العلامات: