أسعد بن طارق يرعى افتتاح مهرجان "أثير" للشعر العربي


ينطلق في الساعة السابعة من مساء غد -الأحد- حفل افتتاح مهرجان "أثير" للشعر العربي الذي يقام تحت رعاية السيد أسعد بن طارق آل سعيد، ويستمر حتى الخامس عشر من الشهر الجاري في مؤسّسة"عمان" للصحافة، والنشر، والإعلان بمدينة الإعلام.

ويتضمّن حفل إفتتاح المهرجان الذي تحمل دورته اسم علم عماني كبير هو" ابن دريد" كلمة الإعلامي موسى الفرعي رئيس المهرجان، ورئيس تحرير صحيفة “أثير” الالكترونية، فيلما تعريفيّا قصيرا حول "ابن دريد"، وقراءات لضيف مهرجان هذا العام الشاعر العربي الكبير “أدونيس”، وكلمة لجنة تحكيم جائزة "أثير" الشعرية تلقيها الشاعرة سعديّة مفرّح، وتوزيع جوائز أصحاب الدواوين الفائزة: “شمعة في العدم” للشاعر اليمني محمد المهديّ، و”إنّي قليل فكوني كثيري” للشاعر السوري ياسر الأطرش، و”تركنا نوافذنا للطيور” للشاعر المغربي محمّد عريج

وتقدّم الحفل الذي يخرجه المخرج سعيد موسى، الإعلاميّة ابتهال الزدجالية، وينقل على الهواء تلفزيونيّا، وعبر "اليوتيوب"، ووسائل التواصل الإجتماعي، وتتخلله معزوفات موسيقية، في تظاهرة شعريّة هي الأكبر من نوعها في السلطنة.

ويشارك في المهرجان عدد من الشعراء العمانيين، والعرب من بينهم: سعيد الصقلاوي، ود.محمد عبدالكريم الشحّي، وعمر محروس، وأحمد الفارسي، الشيماء العلوية ( السلطنة)، وجواد الحطّاب( العراق)، وعبدالله الصيخان( المملكة العربية السعودية)، ود.محمد الغزّي(تونس)،ومحمد عبدالباري(السودان)، وإيهاب البشبيشي(مصر)، وسيدي محمد ولد بمبا( موريتانيا)، وشيخة المطيري( الإمارات)، وميسون السويدان، ودلال البارود(الكويت) .

فيما يشارك في الجلسات النقدية التي تقام صباح كل يوم في مؤسسة" عمان" ، وتبدأ بشهادة حول التجربة يقدّمها أدونيس، كل من: د.عائشة الدرمكيّة(شعريّة القصيدة المعاصرة في عمان)، ود.حسن مجاد( الإحساس بالأفول في مراثي ما بعد الكلاسيكيّة المحدثة العربيّة) ،وبلال شرارة(الشعر وتبادل السلطة الشعريّة) ، وسعديّة مفرّح( جناية التهميش على الشعريّة العربيّة – فهد العسكر نموذجا) .