السلطنة تحصد 7 ميداليات في مسابقة المهارات المهنية الخليجية الرابعة بالسعودية


3 ذهبيات وفضيتان وبرونزيتان –

حصدت السلطنة ممثلة في وزارة القوى العاملة على سبع ميداليات في مسابقة المهارات المهنية الخليجية الرابعة من خلال المشاركة في ثماني مهارات مهنية منها ثلاث ذهبيات وفضيتان وبرونزتان، وقد حاز على الميدالية الذهبية كل من: المتسابق أحمد اليعقوبي في مهارة التمديدات الكهربائية، والمتسابق مروان الجابري على الميدالية الذهبية في مهارة التبريد والتكييف، والمتسابقة صفاء البوسعيدية على الميدالية الذهبية في مهارة تقنية الأزياء، أما الميدالية الفضية فنالها كل من: المتسابقة ميثاء السنانية في مهارة التصميم الجرافيكي، والمتسابق محمد الراشدي في مهارة تقنية السيارات، بينما حاز على الميدالية البرونزية كل من: المتسابق إبراهيم العبري في مهارة الحلول البرمجية للأعمال، والمتسابق حمد المسكري في مهارة إدارة نظم الشبكات، كما حاز المتسابق أيمن المزروعي على ميدالية أفضل متسابق في الفريق العماني. أما بالنسبة للفرق الخليجية الأخرى فحصدت المملكة العربية السعودية سبع ميداليات، وقد تصدرت في عدد الميداليات الذهبية بواقع أربع ميداليات وميدالية فضية وميداليتين برونزيتين، كما حققت دولة الإمارات العربية المتحدة ميدالية ذهبية وثلاث فضيات، وحققت دولة الكويت ميداليتين فضيتين، فيما حققت مملكة البحرين أربع ميداليات برونزية. كان ذلك في حفل ختام المسابقة تحت رعاية معالي أحمد فهيد الفهيد محافظ المؤسسة العامة للتدريب التقني والمهني، كما تسلمت دولة الكويت علم المسابقة حيث تستضيف النسخة الخامسة من المسابقة الخليجية للمهارات المهنية المزمع إقامتها في عام 2018م. وقد أكد فيصل بن حمد المدير الفني لفريق مسابقة المهارات المهنية الخليجية الرابعة بالسعودية، أن هذه الإنجاز وهو الحصول على سبع ميداليات منها ثلاث ذهبيات يعتبر إنجازا للوطن ونهدي فوزنا هذا إلى مولانا حضرة صاحب الجلالة السلطان قابوس -حفظه الله وشافاه وعافاه- فهو الملهم والداعم والموجه لكل أبناء الوطن، بدون شك أنه شعور رائع بأن يحصد الإنسان ثمار جهده وعمله، حيث عمل الفريق طوال الفترة الماضية بكل جد واجتهاد من أجل المنافسة في المسابقة الخليجية الرابعة وتجهيزه بأعلى مستوى درجات الجاهزية، كل المتسابقين كانت لديهم الحماسة من أجل الحصول على مراكز متقدمة منذ انطلاق المسابقة التي كانت منافسة قوية جدا حيث إن الفرق الأخرى لديها الإمكانيات والقدرات لكن بتوفيق من الله تعالى وجهود وحماسة المتسابقين كانوا منافسين أقوياء حيث استطعنا أن نرفع اسم السلطنة في منصة التتويج بالحصول على مداليات سبع مهارات من أصل ثمان كانت تنافس بها، وطموحنا كبير في الوقت الراهن بالتخطيط السليم من أجل المسابقة العالمية التي ستقام في أبوظبي العام القادم، فالنتائج الطيبة التي حصلنا عليها في المسابقة الخليجية تمثل دافعا لنا للمنافسة بقوة في المسابقة العالمية وذلك هدف وضعناه نصب أعيننا ونسعى إلى تحقيقه من أجل رفع اسم عمان عاليا، ودليل بأن عمان لديها كوادر وطنية تملك القدرات والكفاءات العالية القادرة على المنافسة عالميا. وتجدر الإشارة إلى أن المملكة العربية السعودية استضافت مسابقة المهارات الخليجية الرابعة بمشاركة كل من السلطنة، ودولة الإمارات العربية المتحدة، ومملكة البحرين، خلال الفترة من 26-28 أبريل 2016م، يبلغ عدد مجالات المسابقة ثماني مهارات وهي (الحلول البرمجية للأعمال، والتصميم الجرافيكي، واللحام، وتقنية السيارات، والتمديدات الكهربائية، وإدارة نظم الشبكات، والتبريد والتكييف، تقنية الأزياء)، والتي تنظمها المؤسسة العامة للتدريب التقني والمهني ممثلة بالأمانة العامة للمسابقة الوطنية للمهارات بالتعاون مع الكلية التقنية بالدمام. وتهدف المسابقة إلى تطوير أصحاب المهارات في منطقة الخليج دعماً لتفوقهم وتعزيزاً للتنمية الاقتصادية في المنطقة، حيث تقام كل عامين في إحدى دول مجلس التعاون، وتستهدف أبناء الخليج الذين لديهم المهارة في عدد من المهن الصناعية والتقنية للأعمار من (17-23) عاماً، والتي سيكون لها الأثر الإيجابي على النهضة التنموية في دول الخليج العربي. جدير بالذكر أن مسابقة المهارات المهنية الخليجية (GCC Skills) هي صورة مصغرة للمسابقة العالمية تُجرى بين دول مجلس التعاون الست، وكانت دولة الإمارات العربية المتحدة استضافت النسخة الأولى من المسابقة في عام 2008م، أما النسخة الثانية استضافتها السلطنة في عام 2011م، وعقدت المسابقة الثالثة في مملكة البحرين في عام 2013م.

الوسوم: