دابر الدولية تكرم المحاربات في الخطوط الأمامية في حملتها بمناسبة اليوم العالمي للمرأة



بعد إثباتهن لكفاءاتهن في التوفيق بين الأدوار والمهام المتعددة؛ لقد أظهرت النساء قدرًا هائلاً من العزيمة والقدرة على الصمود في العام الماضي. وتماشياً مع فكرة #ChooseToChallenge لليوم العالمي للمرأة، تعتز شركة "دابر الدولية" بمساهمات جميع الطواقم الطبية في الخطوط الأمامية في جميع أنحاء العالم.

في أولى مبادراتها العديدة، قامت حملة #DaburSupportsWomenWarriors بتهنئة فريق مكون من 1600 ممرضة وطاقم طبي ومحاربة في الخطوط الأمامية لشجاعتهن الهائلة وتصميمهن على محاربة الوباء وذلك بإهدائهن مجموعة من منتجات العناية الشخصية كرمز تقدير لقدرتهن على تحدي المخاوف الشخصية على مدار الساعة، مسلحين بالالتزام والجمال.


وفي حديثه ضمن الفعالية؛ قال السيد كريشان كومار شوتاني، الرئيس التنفيذي لشركة "دابر الدولية": "إنه الوقت الأمثل لتقديم الدعم والتقدير لكوادر الرعاية الصحية من السيدات ودعم الخطوط الأمامية لجهودهم الدؤوبة لاحتواء الوباء المستمر. يشرفنا تكريم الممرضات والطاقم الطبي الداعم في مستشفى زليخة حيث ضربن أمثلة إنسانية رائعة تمثلت بالالتزام والتضحية".


وتعزيزًا لضرورة عناية السيدات العاملات بأنفسهن، هنأت شركة "دابر الدولية" المحاربات في الخطوط الأمامية في مستشفى زليخة في دبي بـ 1600 سلّة تحتوي على منتجات العناية الشخصية.


تَسلَم التكريم السيدة هيلينا ستيفنز (مدير أول - التمريض، مستشفى زليخة) وعلّقت: "موضوع هذا العام ليوم المرأة العالمي هو "اختاري التحدي" وهي فكرة ذات صلة خاصة في الوقت الحالي بعد العام الصعب الذي واجهه الجميع في جميع أنحاء العالم. يتم تشجيعنا على الاحتفال بإنجازات المرأة وهو أمر مهم للغاية أثناء الوباء. بقيادة قسم يتكون أغلبيته من النساء، أشعر بالتواضع والفخر كل يوم بقوة وتصميم كل من ممرضاتنا والطاقم الطبي النسائي محلياً وفي جميع أنحاء العالم. لقد أجبرنا الوباء جميعًا على العمل بطرق لم نتخيلها من قبل وجعلنا نخرج من هذه التجربة بشكل أقوى. فعندما أصبح الوضع أكثر صعوبة، أصبحنا أكثر صلابة! من المؤكد أن الهدايا الرائعة والتقدير من دابر سيبعث في روح الجميع مزيداً من الحماس والطاقة".


وأضافت السيدة مانجو ج. تشاكو (رئيسة الممرضات، مستشفى زليخة)؛ "لهذه المناسبة قيمة هائلة حيث أننا معجبون بأخواتنا وزميلاتنا في جميع أنحاء العالم لمساهمتهن كمحاربات في الخطوط الأمامية. مع خيارين فقط إما الهروب أو المواجهة؛ اختار محاربو الخطوط الأمامية بشكل متحد القتال. أثبتن للعالم أن لا شيء مستحيل عندما تجتمع إرادة النساء. اتخذت كل محاربة في الخطوط الأمامية خطوة إضافية نحو الالتزام بالواجب لضمان خدمة تمريض عالية الجودة للمرضى فمن الصعب حقاً أن تكون جزءًا من هذه المهمة الإنسانية".


عندما تتحد قوة المرأة المليئة بالشغف والالتزام؛ يمكن تحقيق المستحيل. تؤمن "دابر الدولية" أن النساء القويات موجودات في كل مجال وأن قوتهن وشجاعتهن تمهدان الطريق لمزيد من النساء ليخرجن أقوى في أوقات الأزمات. إضافة إلى ذلك، تعتزم "دابر الدولية" القيام بمزيد من المبادرات المماثلة في إطار حملة #DaburSupportsWomenWarriors ، لتكريم "البطلات" ومساهمتهن تجاه البشرية.